تحدث معظم البراكين على طول حدود الصفائح ، إما على اليابسة أو في قاع المحيط. صحيح أم خطأ ، البراكين هي إحدى الظواهر الطبيعية التي تحدث لتخفيف الضغط الداخلي والحرارة الموجودة في أعماق سطح الأرض. ينتج عن الغاز المذاب في الصهارة ، ثم يخرج إلى سطح الأرض ويرتفع بمسافة عمودية كبيرة جدًا. في مقالتنا اليوم سوف نجيب على هذا السؤال ونتعرف أكثر على البراكين والأجزاء الرئيسية للبركان.

مفهوم البركان

يُعرف البركان بأنه أحد الظواهر التي شكلت الغلاف الجوي والقارات والمحيطات. يعتبر البركان أيضًا ظاهرة طبيعية تخلق ثقبًا أو فوهة في القشرة الأرضية ، يتم من خلالها إنتاج المواد من باطن الأرض والتي تخرج إلى السطح وتُعرف باسم الصهارة ، لأنها تتكون من شظايا صخرية و الغازات الساخنة. والرماد وأشياء أخرى ، إذ يتراكم حول الحفرة ثم ينزل على سطح الأرض كما يحدث خلال عام واحد مائة بركان ، بالإضافة إلى أن البراكين تحدث على سطح كواكب غير الأرض.

تحدث معظم البراكين على طول حدود الصفائح ، إما على اليابسة أو في قاع المحيط.

تُعرف البراكين بأنها شقوق في القشرة الأرضية ، حيث تسمح البراكين للحمم البركانية والهروب من الرماد البركاني ، بالإضافة إلى انبعاث الغازات والأبخرة من الصهارة في أعماق قشرة الأرض إلى الخارج ، وتتشكل المواد المنصهرة والأرض. تتشكل أشكال مثل: التلال المخروطية ، أو الجبال البركانية المرتفعة ، كما تحدث البراكين نتيجة للعديد من العوامل الداخلية للأرض ، وأهمها زعزعة استقرار الصفائح التكتونية واصطدامها ببعضها مما ينتج عنه نشاط بركاني. الذي يدمر الوسط المحيط ، حيث يكون الجزء العلوي من البراكين مفتوحًا على الشكل الدائري الذي يشبه فوهة البركان ، وتتدفق الحمم البركانية إما على اليابسة أو بعيدًا عنها ، كما تتواجد معظم البراكين على طول حدود ألواح الأرض سواء على الأرض أو في قاع المحيط ، حيث تعتبر هذه العبارة على أنها:

  • العبارة الصحيحة.

الأجزاء الرئيسية للبركان

تنفجر البراكين بشكل انفجاري ، حيث تتراكم المواد التي تخرج منها على جوانب فتحة البركان ، وبالتالي فإن الصهارة عندما تخرج منها تفرغ من الصخر الصخري جزئيًا أو كليًا ، وتصبح المنطقة المحيطة بفتحة البركان غير مدعومة مما يؤدي لانهياره وتحطمه ، ويتكون البركان من اجزاء رئيسية ويشار اليها فيما يلي:

  • فوهة البركان: تتشكل نتيجة اندلاع الحمم البركانية لأعلى ، فهي الفتحة العلوية في البركان.
  • رقبة البركان: يحتوي البركان على فتحة أو عدة فتحات ، واحدة منها فقط رئيسية وتقع على سطح البركان ، بالإضافة إلى انبعاث الغازات والحمم والرماد وغيرها من المواد البركانية.
  • المدخنة: عبارة عن أنبوب يندفع عبر الحمم البركانية من الحجر الصخري إلى سطح البركان حيث يحتوي البركان على مدخنة واحدة أو مداخن رئيسية متصلة بمدخنة فرعية أو عدة مداخن فرعية.
  • الحجرة الصخرية: وهي تعتبر الحوض الداخلي للبركان حيث تتجمع الحمم والغازات.
  • المخروط البركاني: هو انحدار جوانب البركان التي تتكون من الحمم البركانية حيث تعتمد درجة انحداره على نوع النشاط البركاني بالإضافة إلى طبيعة المقذوفات التي تنفجر من فوهة البركان.

وهنا وصلنا إلى خاتمة مقالتنا التي أثارت التساؤل حول تواجد معظم البراكين على طول حدود ألواح الأرض سواء على اليابسة أو في قاع المحيط ، حيث أجبنا على هذا السؤال ، وذكرنا تعريف البراكين ، كما تم تحديد الأجزاء الرئيسية للبركان.

تصفح معنا: